الاثنين، 9 مارس 2009

آمـنـا بـك ولـم نـراك

يتجلى لنا في مثل هذا اليوم من سنة 571م ذكرى جميلة لا كباقي الذكريات ومولد عظيم وفتح مبين واشراق ونور وسرور من الله على هذا الـعـالم ( وأشرقت الأرض بنور ربها ) وهذا النور هو نور خير المرسلين , وسيد الأولين والآخرين , ورحمة الله للعالمين , محمد الصادق الأمين ,,

نبي مرسل وعظيم مصلح ,, جاء بالفضائل العظام , كيف لا ؟ وهو أمير الأنام , وبدر الظلام

نبي مرسل وعظيم مصلح ,, جاء بالحرية , ليحرر الناس من الوثنية ورق العبودية

نبي مرسل وعظيم مصلح ,, جسـّـد مفهوم الإنسانية , وشاعها ونشرها لعموم البشرية

نبي مرسل وعظيم مصلح ,, لم يعتمد في دعوته على الخوارق والمعجزات , بل خاطب العقول والقلوب

نبي مرسل وعظيم مصلح ,, كان وسيظل رمزا ومثلا للقائد المنتصر , والمحارب الشجاع , والسياسي الناجح , والمعاهد الصادق , والجار الأمين .

فكل هذه الخصال وهذه الشمولية في الشخصية النبوية الإنسانية يجسّدها خير من وطئت قدمه الثرى وأشرف مخلوق هو محمد صلى الله عليه وسلم , فيكـفـيـه ثـناء ربـه عليـه ( وإنك لعلى خلق عظيم )


وأحسن منك لم ترى قط عيني ***** وأجمل منك لم تلد النساء
خلـقـت مـبـرأً مـن كـل عـيـب ***** كأنك قد خلقت كما تشاء


فمنذ أن ولد هذا النبي الكريم والنور يشعُ من فرج أمه لينير الله به طريق البشرية ويبني مجد هذه الأمة الأبية , ولقد كانت بعثته عليه الصلاة والسلام اكرام وفتح من الله على هذا الكون ما سُمع بمثله لا في حركة ولا سكون , وقد كانت هجرته بداية الإنطلاق وفجر الإشراق . بها قامت الدولة وصار للإسلام جولة وللحق صولة ..
فأول مهام هذه الهجرة مثـلها بتعلقه بربه جل شأنه وسمو الروح الإيمانية عند بناء أول مسجد , ومثلها أيضا بروح الإسلام الأخوية وأخوة الدين فآخى بين المهاجرين والأنصار وهذا يدل على أن رابطة العقيدة أوثق وأحكم من رابطة النسب , ومثلها في الشخصية الإسلامية الإنسانية حين كفل لغير المسلمين حقوقهم وحرية التعبد والإعتقاد من منطلق ( لا إكراه في الدين ) , ومثلها أيضا بغزواته العسكرية وفتوحاته الربانية , فجاء بالغزوات , فغزوة بدر أول الفتوحات , ففيها اثبات صدق الصحابة واجتثاث تلك العصابة وقطع الرؤوس الكذابة وجلال للدين ومهابه .


وممـا زادنـي شـرفــًا وفــخــرًا***** وكدتُ بأخمصي أَطأُ الثريَّا
دخولي تحت قولك "يا عبادي"***** وأن صيَّرت أحمد لـي نبيِّا


فلله دره .. الداعية المتلمس والباحث عن أجدى الوسائل لقبول دعوته , الباذل منتهى طاقته وجهده في إبلاغ رسالته

فلله دره ..
الرئيس القائد الذي يضع لدولته أقوم النظم وأصحها , ويحميها بحنكته وإخلاصه وصدقه

فلله دره ..
المربي المرشد الذي يشرف على تربية أصحابه تربية مثالية ينقل فيها من روحه إلى أرواحهم , ومن نفسه إلى نفوسهم , ما يجعلهم يحاولون الإقتداء به في دقيق الأمور وكبيرها , فلقد كان الصحابة الأبطال المخلصين الأخيار يتخرجون من مدرسة محمد صلى الله عليه وسلم , فنعم المدرسة ونعم التلاميذ .

فلله دره ..
الزوج والأب في حنو العاطفة , وحسن المعاملة .

فعند ذكر محمد صلى الله عليه وسلم تتناثر الحروف , و تتبعثر الكلمات , وتضيع العبارات .. سباقةً لنيـل الشرف في وصفه وطمعا بجميل ذكره , ويبقى مافي النفس ومافي الجوف أعظم وأكبر مما ذُكر فسيرته العطرة مليئة بالإنجازات والفتوحات .. وإن سيرته جامعة وشاملة لكل نواحي الإنسانية في المجتمع , مما يجعله القدوة الصالحة لكل داعية , وكل قائد, وكل أب , وكل زوج , وكل صديق , وكل مربي , وكل سياسي, وكل رئيس دولة .. وإن حياة الرسول الكريم كانت مدرسة دينية وتربوية وسياسية واجتماعية وقيادية ، يجد فيها كل باحث ضالته من أبسط موقف في حياته صلى الله عليه وسلم إلى أضخم القرارات التي اتخذها .وقد شرب من فيض عطفه وحنانه كل الناس على اختلاف سنهم وجنسهم وعقيدتهم : صغارا وكبارا ، ذكورا وإناثا ، مسلمين وغير مسلمين , ومن قرأ تاريخه هيجه على البكاء والإقتداء .. فكم فيه من عبره وكم في من زفرة وحسرة .
صلى عليك الله .. يا من أخرجت البشرية من مستنقعات الجاهلية , و وحل الظلام

صلى عليك الله .. يا من جمعت بين العبيد والأحرار وآخيت بين المهاجرين والأنصار

صلى عليك الله .. يا من عصمك الرب طوال حياتك , فلم تشارك صبيان مكة في لهم ولا عبثهم

صلى عليك الله .. يا أبا القاسم وجمعنا بك في الفرودس الأعلى


نـقـطـة الخـتـام :

أوصيكم بوصية ربانية , حيث بدأ الرب بنفسه , وثنى بملائكته حملة عرشه , وقال :
( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين ءآمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )

هناك 16 تعليقًا:

L!fe يقول...

اللهم صلي على محمد وعلى ال محمد
كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم ..

بارك الله فيك اخي الكريم على هذا الموضوع الذي يتحدث عن اشرف الناس سيدنا وحبيبنا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم ..

غير معرف يقول...

اللهم صلي على محمد و على آله و صحبه أجمعين ..
بكل صراحة عزيزي المنبر الكويتي و بدون زعل هذا الموضوع كان أفضل موضوع إنكتب في مدونتك حتى الآن بارك الله فيك و أسأل الله رب العرش العظيم أن يرزقنا الإستمتاع بالنظر له و لحبيبه المصطفى ..

fleur de Rif يقول...

عليه الصلاة والسلام

شكرا لك

غير معرف يقول...

اللهم صلي على محمد وعلى ال محمد

الله يجزاك خير على الموضوع وجعله في ميزان حسناتك انشاله

وكما عودتنا بمواضيعك الجميله وانا في انتضار موضوعك القادم باذن الله

اخوك :د-عبدالله ن

ReLaaaX يقول...

بجيتني

تذكرت الحديث اللي الصحابة يسئلون الرسول صلى الله عليه وسلم عن احبابه وقالهم أحبابي الذين آمنوا بي ولم يروني أو كما قال وبكى عليه الصلاة والسلام




ياحبيبي يامحمد اللهم صلي وسلم عليه

the LEADER يقول...

اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
اللهم اجعلها في موازين حسناتك
ولا تحرمنا من ابداعاتك.

المنبر الكويتي يقول...

L!fe

صلى الله عليه وسلم
والله يأجرك بقراءة المقال :)

المنبر الكويتي يقول...

بو يوسف
عرفت أسلوبك بالتعليق وإن لم تذكر اسمك :)

بالطبع سيكون أفضل موضوع في المدونة ولم لا ؟!
يا سيدي أتشرف بأن يكون موضوع سيد الأولين والآخرين كتب بتمعن :)

أسأل الله أن يلحقنا بشفاعته يوم العرض عليه والنظر إليه ..

المنبر الكويتي يقول...

fleur de Rif

صلى الله عليه وسلم

الشكر موصول لك على مرورك

المنبر الكويتي يقول...

د.عبدالله
أجمعين ان شاء الله

وشكرا على هذا الإطراء :)

المنبر الكويتي يقول...

ReLaaaX

اضافة جميلة منك للمقال ..

فيا الله ما أجمله من حديث وما أعظمه من حبيب ..

بأبي أنت وأمي يا محمد

المنبر الكويتي يقول...

the LEADER

صلى الله عليه وسلم
اللهم آمين وأجمعين ان شاء الله


وشكرا لمرورك
وألف مبروووك انطلاق مدونتك :)

مستعدة يقول...

بارك الله فيك على هذه العبارات الرائعة..

اللهم صلي وصلّم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ..

الحارث بن همّام يقول...

ياليتني كنت فرداً من صحابتها
او خادما عنده من اصغر الخدم

تجود بالدمع عيني حين تذكره
اما الفؤاد فللحوض العظيم ظمي

المنبر الكويتي يقول...

مستعدة
أشكرج على الإطراء
وبارك الله فيج على هالمرور المبارك :)

المنبر الكويتي يقول...

الـحـارث

تجود بالدمع عيني حين تذكره
اما الفؤاد فللحوض العظيم ظمي

لا فض فووك ..
وأشكر مرورك يا شاعرنا .. تقبل تحياتي وأشواقي :)